خبر
أخبار ملهلبة

من يوميات كلب مثقف | نزار قباني

الصفحة الرئيسية

 


مِن يوميّات كلبٍ مُثَقَّف







مولايَ

لا أريدُ منكَ ياقوتاً ولا ذَهَبْ

ولا أريدُ منكَ أن تُلْبِسَني

الديباجَ والقَصَب

كلُّ الذي أرجوهُ أن تَسْمَعَني

لأنني أنقلُ في قصائدي إليكْ

جميعَ أصواتِ العرب

جميعَ لَعْناتِ العَرَبْ

 إن كنتَ – يا مولايَ -

لا تُحِبُّ الشعرَ والصُداحْ

فقلْ لسيَّافكَ أن يمنَحني

حُرّيةَ النِبَاح

 

يا سيّدي

لا شكَّ أنك قادرٌ أن تقطعَ الأعناق

وتقطعَ الأرزاق

لكن لماذا أنت ضد العِشقِ والعشّاق

و الحبرِ والأوراق

لديك كلُّ ما تطلبه

الجندُ والسجونُ والمشانق

و البرقُ والرعودُ والصواعق

و عندك الميْزانُ والحساب

وعندك الثوابُ والعقاب

أما أنا فمهنتي أن أزرعَ الزنابق

و أُطلقَ الحمام

و أنت من طبعكَ يا سيّدنا

أن تطلقَ النارَ على الحمام

 

يا سيّدي .. يا سيّدي

قُلْ لي لماذا أنت ضد الزرعِ والأعشاب؟

قل لي لماذا أنت ضد البحرِ والأمطارِ والسحاب؟

يا أيها الحاملُ عن جدارةٍ جائزةَ الدولةِ في الإرهاب

قل لي لماذا تكرهُ الكتاب؟

قل لي لماذا أنت يا سيدَنا تخشى

على ملكك من قواعدِ الإملاءِ والإعراب؟

قل لي لماذا أنت يا سيدَنا تخافُ

من ثقافةِ الكلاب؟

 

 

نزار قباني


google-playkhamsatmostaqltradent