خبر
أخبار ملهلبة

ممكن أديك سؤال؟ .. طب معاك حاجة تاخد فيها؟




ممكن أديك سؤال؟ .. طب معاك حاجة تاخد فيها؟

 

 

الأسئلة دي باقوم بتوجيهها للناس اللي لهم علاقة بهذا الحفل فقط:

# سؤال للشباب من الجنسين:

هوَّ انتم فعلاً عندكم مشاكل بطالة وفي احتياج لكل قرش علشان تبنوا مستقبلكم؟ .. ده إذا كان فيه مستقبل أصلاً.

# سؤال للجنس الناعم (وأغلبهن محجّبات):

هوَّ انتم بصحيح بتشتكوا من التحرّش اللفظي والجسدي وعايزين الجنس الخشن يبعد عنكم وما يحتكّش بيكم علشان ما يجرحش حياءكم؟ .. ده إذا كان فيه حياء من الأساس.

# سؤال للي دفع من 300 إلى 750 جنيه في تذكرة الحفلة:

يا ترى الفلوس دي جبتوها بالحلال ودفعتوها بالساهل كده؟ .. ويا ترى حسّيتوا بالسعادة ولّا بالذنب وانتم بترموها ع الأرض كده؟ .. ويا ترى كنتم ح تحسّوا بالسعادة أكتر لمّا تساهموا بالفلوس دي في زيادة الرصيد البنكي لـ"تمّوره" الملياردير والمليونيرات اللي منظّمين الحفلة ولّا في التبرّع بها للمرضى أو للفقرا أو للأيتام اللي ف عَرْض كل مليم علشان تاخدوا بها ثواب ينفعكم؟ .. ده إذا كنتم أساساً مهتمّين برضا الله ومساعدة أبناء وطنكم.

# سؤال لأهالي الشباب:

يا ترى إيه شعوركم وبناتكم وولادكم بيفعّصوا بعض علشان يلحقوا يحجزوا أماكن أماميّة في الحفلة ويملّوا عينهم برؤية "نجم الجيل"؟ .. وبتشتكوا ليه من الزحمة (واللي بيحصل لعيالكم فيها) لو كانت في المدارس أو الجامعات أو المواصلات؟ .. ويا ترى أخلاقكم الريفيّة المصريّة (باعتباركم من إقليم "دمياط") اتغيّرت عن زمان ليه وبقيتوا ناس سبور قوي؟ .. ده لو كانت لسّه عندكم نخوة.

سؤال للجامعة اللي اتعملت فيها الحفلة:

يا ترى إيه هوَّ الهدف الرئيسي للجامعات الخاصّة (ككل)؟ .. هل هو العلم أوّلاً أم المال أوّلاً ؟ .. وهل تعتبر إدارة جامعة "حورس" (كجزء) هذا النوع من الحفلات مفيد لنشاط الطلّاب بها؟ .. أم أن هذه الحفلة مجرّد سبّوبة أو لقمة طريّة تلمّوا بها قرشين حلوين وتعوّموا بها الطلبة ف ميّة البطيخ أكتر ما همَّ عايمين؟ .. ده إذا كان فيه تعليم عالي ف "مصر" من الأساس.  

# سؤال للجهات المسؤولة:

يا ترى إيه أخبار منع التجمّعات لعدم إثارة الشَغَب أو القلق؟ .. وهل ما اتعظناش من اللي حصل في ستاد الدفاع الجوّي 2015 لمّا مات عشرين شاب بسبب الزحام والتدافع؟ .. ولّا الكلام ده لجمهور الكورة بس؟ .. يا ترى إيه أخبار وباء كورونا ومتحوّراته الجديدة؟ .. وهل كل الجمع الغفير اللي ف الحفلة أخدوا التطعيم وقدّموا للمنظمّين ما يثبت ذلك؟  .. ولّا فيروس كوفيد موطنه الأصلي المصالح الحكوميّة والمدارس والجامعات والمساجد وبس؟ .. وهل هذا المطرب القدوة (الذي سبق وأن تهرّب من التجنيد) أفضل كثيراً من مطربي المهرجانات أم هو مقرئ للقرآن الكريم أو مُنشد بيغنّي تواشيح؟ .. ده إذا كان فيه أصلاً فيه مسؤولين ف أم البلد دي.

سؤال للريّس نفسه (الذي صرّح قبل ترشّحه للرئاسة أنه مسؤول عن كل شيء في الدولة وذكر بالتفصيل: "القيم والمبادئ والأخلاق وحتى الدين):

يا ترى سيادتك شايف إن اللي بيحصل في الحفلات دي يتوافق أو يتماشى مع القيم أو المبادئ أو الأخلاق أو الدين؟ .. وهل اهتمامك بالشباب يقتصر فقط على إقامة مؤتمرات شبابيّة لزوم البروباجاندا فقط أم يفرض عليك التدخّل لمنع هذه المهازل التى تشغلهم وتلهيهم عن قضايا البلد وقضاياهم ولا تفيدهم بأي شيء بل تضرّهم أشد الضرر؟ .. ده إذا كنّا عايزين الشباب يبقى عنده انتماء ويحس بالتحديات والمشاكل اللي البلد بتواجهها فعلاً.

ألا هل "سألت" و"بلّغت" .. اللهمَّ فاشهد.

google-playkhamsatmostaqltradent