خبر
أخبار ملهلبة

"مصر" مقبرة المصريين (1) | فضائح مصر المهروسة لابن النكدي

 

"مصر" مقبرة المصريين (1) | فضائح مصر المهروسة لابن النكدي

"مصر" مقبرة المصريّين  (1)

 

 

احتدم بينهما النقاش حتّى وصل ذروته فعَلَتْ عقيرة كل منهما وأخذا يتصايحان في عصبيّة :

- يعني قصدَك إيه؟.. إنت ندمان إنّك اتجوّزتني؟

- مش قصدي يا حبيبتي واللهِ.

- أومّال قصدك إيه بإنّك حاسس إنك اتسرّعت بجوازك مني؟.. عموماً احنا فيها.. طلّقني يا "عمر" وصلّح غلطة عمرك يا سيدي.

- يا "سهير" ما تحوّريش الكلام.. أنا ما قلتش كده بالظبط.

- أومّال قلت إيه بسلامتك؟

- أنا قلت لازم نفكّر ألف مرّة قبل ما ناخد قرار بالخِلفة.. ما فيش داعي نتسرّع زي ما حصل ف قرار جوازنا.

- الله!.. وده معناه إيه؟.. ما هو نفس المعنى.

- لأ طبعاً.. الفرق كبير.. أنا مش مستعد اخلّف عيّل يعيش ف المجتمع المتخلّف ده.. ويكبر ف بلد ما تعرفش قيمة الإنسان ولا بتقدّر معنى حاجة اسمها حريّة وديمقراطيّة.. وطن بيلفظ أبناءه وبيكرههم.. ما فيش داعي أشرح لِك أكتر من كده.. ما انتي عارفة موْقفي كويّس.

- يعني مواقفك السياسيّة وتجاربك مع الحكومة ح تيجي على دماغي أنا!.. أنا ذنبي إيه تحمّلني عُقَدك اللي اتربّت جوّاك ف المعتقل؟

- يا بِنت الحلال افهمي.. الموضوع مش موضوع حكومة واعتقال وسياسة.. الحاجات دي بتتغيّر مع الزمن.. الدور والباقي على سلوك شعب بحاله.. ميراث طويل م الجهل والتخلّف والعادات السيّئة والموْروثات القبيحة اللي اتزرعت فينا على مر العصور واترسّخت جوّانا بعُمق.. ومش ح تتغيّر إلّا بمعجزة وإصرار منّنا على إصلاح نفسنا جيل ورا جيل.. يا حبيبتي احنا شعب عايز يتفرمت من أساسه ويتحط له سوفت وير صح من أوّل وجديد.. ده حتّى الهارد وير بتاعنا كمان متنيّل بستّين نيلة.

- طب يا سيدي ما هو لو كل واحد مصري قال كده وعمل اللي انت بتعمله ده يبقى ح نفضل محلّك سر وعمرنا ما ح نتغيّر أبداً.. التغيير عمره ما ح ييجيي مرّة واحدة كده ف يوم وليلة.. المفروض الطبقة المتعلّمة المثقّفة بتاعتنا تتزاوج وتخلّف وتربّي عيالها صح ع المبادئ والقيم والمُثُل العليا.. ويوم ع التاني الناس الكويّسة نسبتها ف المجتمع ح تزيد وتطغى ع الناس الوحشة.. مش نبطّل احنا نخلّف لغاية ما ننقرض والعامّة والدهماء والسوقيّين همّ اللي يتضاعفوا.. أومّال "مصر" ح تتغيّر للأحسن إزّاي؟

- تتغيّر ف إيه ولّا ف إيه؟.. إحنا شعب عنده شيزوفرنيا فاكرين إنّنا أحسن ناس وما بنشوفش عيوبنا زي ما بنكبّر عيوب غيرنا.. ما بنحترمش القانون والنظام إلّا والعصاية فوق دماغنا بل بالعكس بنحب الهرجلة والفوْضى.. عندنا كميّة تعصّب ديني ومذهبي وفكري وسياسي وقَبَلي ورياضي بلا حدود.. وعنصريّة ونعرة قوْمية وعدم قبول للآخر وغرور وتعالي ع الناس اللي زيّنا.. وف نفس الوقت بنحس بالدونيّة قدّام الأجانب وبنقلّدهم تقليد شكلي أعمى حتّى ف جوانبهم السيّئة.. بنتحرّش بالبنات والستّات على طول وباستمرار بنفكّر بنُصّنا التحتاني وكأن الدنيا ما فيهاش غير جنس وبس.. إحنا شعب جبان خانع خاضع بيستسلم قوام للأوْضاع الغلط وكمان بيكيّف نفسه عليها.. ما عندناش جماعيّة كده ولا حب للتكتّل بل بنعشق الفرديّة والحسد والحقد وبنتصارع ف الشغل وبنحاول نطمس تاريخ اللي قبلنا علشان أنانيّين وما بنحبّش يبقى حد أحسن منّنا.. شوفي كل فرعون بييجي يحكمنا بيخرّب إزّاي ف أعمال الفرعون اللي قبله وبيحاول يمحي أي أثر له.. للأسف إحنا كذّابين ما عندناش صدق مع نفسنا وما بنحترمش غير اللي عنده الواسطة والمحسوبيّة والمال والشهرة والنفوذ إنما بقى اللي عنده العِلم والأخلاق وماشي صح بياخد بالجزمة.. ويوم ما نمشي تبع القانون واللوايح نعقّد الدنيا ونلتزم بالروتين العقيم مع الغلابة بس.. شعبنا ما بيعرفش قيمة الوقت ولا العمل.. بنضيّع وقتنا ف الكلام الفاضي وعايزين نكسب من غير ما نتعب والبركة ف الفهلوة والحداقة.. شعب عايش على أمجاد الماضي ومش عايز يطوّر نفسه وماسك ف تلابيب الجهل والدجل والخرافات والخزعبلات والإشاعات ف الفاضية والمليانة.. ما عندناش قيمة وتمن لحياة الإنسان اللي بترخص يوم ورا يوم.. ده حتّى اللي بيموت بالإهمال ف أي حادثة بيصرفوا له عشرين تلاتين ألف جنيه يعني قد تمن جاموسة عُشْر.. عندنا نفاق ووصوليّة وتواكل مش توكّل.. عندنا لا مبالاة وسلبيّة وانهزاميّة وأناماليّة فظيعة وأهم حاجة عندنا هيّ لقمة العيش حتّى لو كانت متغمّسة بالذل والقهر وانعدام الكرامة.. عندنا إسراف وإفراط ف كل شيء حسب مزاجنا.. إحنا شعب عايش ف بيئة ملوّثة وأكل مسرطن وهوا فاسد وميّه بتجيب الفشل الكلوي والكبدي والبلهارسيا حتّى ذوقنا الفنّي والأدبي بقى ملوّث راخر.. إحنا شعب غاب عنّه الضمير وضربه الفساد بجميع أشكاله : السياسي والإداري والاجتماعي.. ها؟.. كفاية كده؟.. ولّا اقول كمان.

- بس بس.. إنت إيه؟.. بكابورت وضرب ف وشّي مرّة واحدة كده.. ده انت شرّكتنا خالص.

- مش دي الحقيقة ولّا انا باتجنّى؟

 

 

(يتبع)


google-playkhamsatmostaqltradent