خبر
أخبار ملهلبة

أجزاء مسلسل الاختيار بين مراحل: الاختيات والاختياض والاختياط والاختيال والاختيان والاختتان

 


أجزاء مسلسل الاختيار بين مراحل: الاختيات والاختياض والاختياط والاختيال والاختيان والاختتان

 

 

لا أعرف كم من الأجزاء سيتم إنتاجها من مسلسل "الاختيار" فما زالت أمامنا (أو أمام أولادنا أو أحفادنا) سنواتٌ عِدّة يمكننا فيها أن نشاهد المسلسل حتى نصل لــ"الاختيار 15"  الذي يوافق عام 2034 وهو التاريخ المحتمل لبقاء الرئيس "عبد الفتاح السيسي" – حفظه الله – على رأس حُكم شعب "مصر" – تاب عليه الله – حسب مواد الدستور المصري – ثبّته الله عند هذا الحد فقط – الذي تم تعديله في استفتاء 2019 .. وربما ينتهي المسلسل قبل ذلك أو يستمر بعده حسب انتهاء العُمْر المُقدَّر (Expiration Date) للرئيس أو للشعب (أيّهما أقرب أو أيّهما ح يعرف يقصف أَجَل التاني) .. ولكن ما أعرفه حتى الآن أننا بحمد الله وفضله وصلنا بالسلامة للجزء الثالث "الاختيار 3".

ورغم أن كلمة "الاختيار" كلمةٌ مستهجَنةٌ ومستقبَحة في القاموس السياسي المصري على مر العصور إلّا أنني سأتماشى معها وأبلعها من أجل عيون ريّسنا الذي أرغمنا بكل الحب (كمَن سبقوه) على السيْر معه في سِكّة اللي يروح ما يرجعش (طريق الندامة سابقاً) ويسوقنا فخامته حالياً بكل مهارةٍ وحذاقة في درب الصعود إلى أعلى القمم التي تودي بمنتهى السُرعة إلى هوةٍ عميقةٍ تُشْرِف مباشرةً (أول نمرة أو أول صف) على قاع الدرك الأسفل من الهاوية السحيقة للشعوب المقهورة ولن يرتجع فشاخته حتى يستقر بنا الحال جميعاً في الثقب الأسود الكائن بمؤخّرة العالم ولا مؤاخذة.

ولأن المسلسل يسرد المراحل التي مرّ عليها الشعب المصري عقب ثوْرة يناير بطريقة قصصيّة دراميّة فساكونيّة باذنجانيّة مهلبيّة فإنني – بناءً على خلفيّتي العلميّة الكلبوظة العريضة المحشور فيها بعض الحواشي اللُغويّة – أفضّل أن أسردها بطريقة أكثر واقعيّة أعتمد فيها على الحقائق المجرّدة التي عشتها بنفسي مثلكم خلال تلك الفترة التعسة التعيسة التاعسة المتعوسة.

وكما يمر الحليب أثناء عمليّة "البسترة" على مراحل متعدّدة (كالتصفية ثم التسخين حتى الغليان ثم التبريد المفاجئ ثم التجنيس ثم إزالة الهواء منه) فقد مر المواطن المصري الأسمر أيْضاً (أثناء بَسْتَرَتُه بواسطة المجلس العسكري ثم الرئيس الشبح "عدلي منصور" ثم الرئيس المنقذ "عبد الفتّاح السيسي") على عِدّة مراحل يمكن تلخيصها في المفردات التالية (المُرتّبة ترتيباً أبجديّاً وزمنيّاً أيْضاً):

 

-       مرحلة "الاختيات":

وكلمة الاختيات هي مصدر الفعل اختات ومعناه:

# اختات: أي اختطف.

# اختات الرجل الحديث: أي حفظه بذاكرته واستظهره وردّده عن ظهر قلب.

# اختاتت القافلة الليْل: أي أَسْرَت ليلاً وواصلت السيْر في طريقها.

# اختات الذئب الشاة: أي تربّص لها في الخفاء حتى ينقض عليها ليسرقها أو يفترسها.

وكما عايشنا جميعاً فقد اختات (اختطف) الإخوان المسلمون ثوْرة يناير من قبضة صانعيها .. كما اختات (حفظ ثم استظهر) المسؤولون عن حُكم البلاد آنذاك أحاديث مَن سبقوهم وأعادوا إلقاءها على الثائرين لتنويمهم وتسجيدهم حتى تخمد فوْرتهم ويذهب زَبَدهم جفاءً .. ورغم جهود وتحذيرات بعض الحاذقين الذين اختاتوا (واصلوا السيْر) وسط ليل مؤامرات الطرف الثالث إلّا أن المتآمرين كانوا قد استطاعوا أن يختاتوا (يتربّصوا وينقضّوا) الثوْرة ويفترسوا مَن قام بها وتعاطف معها.

 

-       مرحلة "الاختياض":

وكلمة الاختياض هي مصدر الفعل اختاض ومعناه:

# اختاض: أي خاض ودخل فيه.

# اختاض المرعى: أي ازدهر وكثر عشبه وأصبح كثيفاً.

# اختاض بالفرس: أي أورده الماء ليشرب.

وكلنا نعرف أن المؤسّسة العسكريّة وقتها كانت قد تركت الحبل على الغارب للإخوان المسلمين الغررة حتى شنقوا أنفسهم به .. فقد سمحت لهم في بداية الثوْرة بأن يختاضوا (يخوضوا) في بحر السياسة حتى اختاض (ازدهر) مرعاهم وحصدوا الرئاسة والبرلمان والمجالس المحليّة ومجالس إدارات النقابات والشركات .. ثم اختاضت المؤسّسة بهم (أوْردتهم) ليشربوا من ماءٍ آسنٍ إلى أن زجّت بهم في السجون.

 

-       مرحلة "الاختياط":

وكلمة الاختياط هي مصدر الفعل اختاط ومعناه:

# اختاط: أي خاط أو ضم الأشياء بعضها ببعض بخيْط.

# اختاط إليه: أي مرَّ به.

وقد آثر المواطن السلامة واختاط (خاط) فمه حتى لا يختاط إلى (يمر بـ) مراحل الاختفاء القسري والنفخ والتعذيب التي اختاط إليها بعض ذوي الرأي الذين فتحوا أفواههم من قبل فباتوا في السجون والمعتقلات.

 

-       مرحلة "الاختيال":

وكلمة الاختيال هي مصدر الفعل اختال ومعناه:

# اختال: أي تباهى وتكبّر.

# اختال في مشيه: أي تبختر وتمايل.

# اختالت السحابة: أي تهيّأت للإمطار.

ولأن سحابة المعونات الخليجيّة اختالت (أمطرت) نظام "السيسي" بالأموال الغزيرة كي تضمن ولاءه لها وعداءه للنظام "القطري" ومحاربته للإخوان المسلمين حفاظاً على عروشهم الهشّة فقد بعث ذلك في الرئيس "السيسي" الثقة والاعتداد بالنفس حتى وصل لدرجة أنه اختال (تباهى) بكوْنه طبيباً للفلاسفة بل وأصبح يختال في مشيه (يتبختر) خصوصاً أثناء دخوله قاعات المؤتمرات والندوات التي لا نهاية لها.      

 

-       مرحلة "الاختيان":

وكلمة اختيان هي مصدر الفعل اختان ومعناه:

# اختان: ظَلَم ظلماً شديداً.

# اختان نفسه: غدر بها وظلمها ولم يخلص إليها.

ولأنه شارك بالتطبيل حيناً وبالسكوت أحياناً فقد اختان (ظَلَم) المواطن المصري بلده واختان نفسه (غدر بها) فأصبحت معيشته ضنكاً وأضحى في ضيقٍ شديد وأمسى يلوم نفسه دائماً وبات حزيناً كسير الفؤاد.

 

-       مرحلة "الاختتان":

وكلمة اختتان هي مصدر الفعل اختتن ومعناه:

طَاهَرَ أي قطع جزءاً من الأعضاء التناسليّة (سواء للذكر أو للأنثى) بغرض الخِتان.

وكلنا عارفين كويّس قوي إن الحكومات المصرية المتعاقبة لا هَم لها سوى الصَب في مصلحة المواطن الاسمر واختتانه (طهارته) وأحياناً كثيرة .... إخصاؤه.  


google-playkhamsatmostaqltradent