خبر
أخبار ملهلبة

همَّ أغلب الأهلاوية ما عندهومش روح رياضية ليه؟

 

كوميكس عن فوز الزمالك بالدوري وحزن الأهلاوية

همَّ أغلب الأهلاويّة ما عندهومش روح رياضيّة ليه؟

 

 

·      لمّا الأهلي يكسب الزمالك (كالعادة) ويكون الزمالك هوَّ الفريق الأفضل بيقولوا الأهلاويّة إن الشطارة ف النتيجة النهائيّة ومش مهم مين اللي لعب أحسن .. ولمّا الزمالك يكسب (نادراً) ويكون الأهلي هوَّ اللي لعب أحسن يرجعوا يقولوا إن النتيجة ما تهمهمش والأهم لعب الكورة الحلوة وكفاية إن لاعيبة الأهلي مسخروا لاعبي الزمالك ف الملعب.

·      لمّا يكسبوا بأي لاعبين يقولوا الأهلي بمَن حضر وإن أي حد يلبس فانلة الأهلي بيكون ضامن المكسب .. ولمّا يخسروا يقولوا إن نُص اللاعّيبة الأساسيّين ما كانوش بيلعبوا.

·      لمّا بياخدوا بطولة بتبقى الفرحة مش سايعاهم ويقعدوا يحفّلوا ع الزملكاوية .. ولمّا يخسروا أي بطولة (كانوا ح يموتوا عليها أساساً) يرجعوا يقولوا ما تهمّناش البطولة دي (رغم إنها طالعة من عينهم) واحنا أصلاً سايبينها لكم ومش عايزينها علشان دولاب البطولات ما فيهوش مكان فاضي لكاس جديدة هايفة أو درع جديد ما لهوش قيمة.

·      بيعايبوا ع الزملكاوية وبيقولوا عليهم معقّدين نفسياً وعايشين في دور ضحايا نظرية المؤامرة .. وبعدين لمّا الزمالك يكسب منهم بطولة كل عشر سنين يقولوا بالكوسة والتحكيم وتآمر جميع عناصر اللعبة (من أوّل رئيس اتحاد الكورة لغاية العيال اللي بيلمّوا الكوَر) وتحالف قوى الشعب العاملة ضدهم.

·      البطولة اللي بياخدوها بتبقى بالاجتهاد والكفاح وروح الفانلّة الحمرا (أيوه .. الفانلّة هيَّ اللي حمرا ..... مش الروح طبعاً) .. واللي غيرهم بيكسبها بتبقى بالحظ والصُدفة والتفويت والكوسة.

·      لمّا لاعب بيسيب ناديه اللي اتربى فيه من صغره ويروح يلعب في الأهلي بيقولوا دي حريّة شخصيّة واحتراف مقبول وسيبوا اللاعب على راحته يقرر مصيره وخلّوه يشوف مصلحته ويلعب في أحسن نادي ف الكون وبيوصفوا اللاعب ده بإنه طَموح وذكي ومُخلص ومُحب للكيان الأهلاوي .. ولمّا لاعب يسيبهم رغم إنه ما لعبش معاهم غير تلات أربع سنين ويروح نادي تاني يقولوا خيانة وقِلّة أصل وماديّة بغيضة ويوصفوا اللاعب ده بإنه غبي وغدّار وكلب فلوس (زي عبد الله السعيد ورمضان صبحي) .. يعني حرام وما ينفعش حد هوَّ اللي يسيب الأهلي إنما الأهلي بس هوَّ اللي مسموح له يشوف مصلحته (علشان فوق الجميع) ويسيب بمزاجه أي لاعب ويرميه رمية الكلاب بدون أي اعتبار للسنين الطويلة اللي خدمه فيها (زي طاهر أبو زيد وربيع ياسين وعلاء ميهوب ومدحت صالح وحسام عاشور).

·       بيزعموا الأهلاويّة إن عددهم في مصر فقط أكتر من 100 مليون روح (معظمها روح غير رياضيّة بالطبع) رغم إن عدد سكّان مصر بالكامل 100 مليون نَفس .. ورغم إن فيه عشرات الملايين أطفال رُضّع وناس عواجيز وبني آدمين ما لهومش في الكورة أساساً ولا يعرفون حتى الآن أنها مستديرة إلّا حين يأكلون البطيخ .. ومعنى ذلك أن تعداد مشجّعي باقي الأندية تِـمّـاً {إبتداءً من نادي أبو عرصة ومروراً بأندية الشلطيطة والبدنجانيّة والحواويش والفواقسة وقرموط (بحرف القاف) صهبرة وعمريط وترعة الزمبولي وميت بزّو وكفر طيّوزة وبراشيم والخرمان والشلشلمون والاسماعيلي والمصري والاتحاد وأسوان ومزارع دينا وسيراميكا كليوباترا ومكرونة روجينا ومصانع يارا ونهايةً بنادي الزمالك} لا يزيد عددهم عن سالب 17 أُس صفر.

·       يؤكد بعض الأهلاويّة أن البني آدم عموماً مخلوق أهلاوي بالسليقة (كما قال فريد شوقي وسعيد صالح) .. في حين أن بعضهم يجزم بأن الإنسان المصري بيتولد أهلاوي بالفِطرة (كما قال خالد مرتجي ورانيا علواني ومحمود الجندي) .. في نفس الوقت الذي اكتفى القليل منهم بأن يبرهن بالدليل والحفريّات والنقوش الهيروغليفيّة المكتوبة على جدران دوْرات مياه قدماء المصريين على أن الفراعنة العظماء كانوا أهلاويّة منذ آلاف السنين (كما قال زاهي حواس) .. ومعنى ذلك أن مشجعي باقي الأندية ليسوا بني آدمين من أصله أو لا ينتمون لهذا البلد الأحمر (مصر بلد الكنانة) أو دخلاء يرجع نسبهم إلى الهكسوس أو الهنود البيض أو المجوس أو ربما كانوا من نسل قمبيز أو من ذريّة بني يهوذا الإسخريوطي.

·       يقتنع الأهلاويّة تماماً بأن ناديهم العريق الأهلي (الحاصل على 7 ألقاب قاريّة) هو نادي القرن (القرن العشرين) وأنه بنهاية القرن الحالي (الواحد والعشرين) سيكون بالطبع نادي القرنين أيْضاً وأن نادي الزمالك اللقيط (الحاصل على 9 ألقاب قاريّة) حاز في القرن الماضي على عدد بطولات أقل .. على أساس أن رقم 7 أكبر من رقم 9 .. وهم (الأهلاويّة) بذلك قد أصابوا كبد الحقيقة وحالفهم الصواب بالفعل لأن رقم 7 جاء قبل رقم 9 برقمين ولهذا فالسبعة أقدم عُمراً وأكبر سنّاً من التسعة ( بالظبط كده زي ما يكون أخوك الكبير مولود أو جاي قبل منك بسنتين) .. ومن المتعارف عليه إن اللي أكبر منك برقم يعرف عنك بأعداد كثيرة فما بالك بقى برقمين. 

·       للأهلاويّة الحق كل الحق في أن يلعنوا سنسفيل جدود أي شخص أو يسبّوا سلسال اللي جابوه أو يعنصروا عليه براحة راحتهم فلا يتورّعوا عن شتم هذا الشخص هوَّ واللي يتشدّد له ومَن أيّده ومَن والاه فيذكروا - بالخير دائماً - أمه وأبيه وأشقاءه وزوجته وأبناءه جميعاً .. ولا مانع أبداً في أن يمسّوا (على خفيف أو تقيل) شرفه وعِرضه وأصله وذمّته ولونه وبلده .. وليس من حق هذا الشخص الخرسيس النرسيس الأدب سيس أن يغضب أو يثور أو يرد عليهم بالمثل أو بما هو دون ذلك .. ولكم في الشيخ تُركي وشيكابالا ورمضان صبحي وخالد الغندور عِظةٌ وعِبرة.    

·      اللذيذ بقى إن الأهلاويّة كلّهم بيقولوا إن روحهم رياضية ومع ذلك ما باشوفهاش عندهم خالص .. بيفكّروني بواحد صاحبي وحبيبي أهلاوي كان بيدّعي إن روحه رياضية ومع ذلك ما كانش بيبطل يعايرني بزملكاويتي وينقرظني بالهزايم اللي نازلة ترف على قفانا .. ويوم ما ربنا ينفخ ف صورة الزمالك وياخد بطولة ما كانش بيهون عليه يقول لي مبروك وخلاص من غير ما يسِم بدني بكلمتين من نوعيّة: "مبروك بس افتكر تاريخ الفوز ده كويّس عشان مش ح يتكرر تاني" أو "ياللا .. مبروك .. مش خسارة فيكم" أو "مبروك .. أصلكم صعبتوا علينا" أو "مبروك .. أهو من نِفسكوا" .. إلخ .. صاحبي ده جات له مرّة أزمة قلبيّة لمّا الزمالك خد الدوري والكاس من خمس سِت سنين وجا لي المستشفى علشان اكشف عليه وقال لي بصوت مبحوح متهدّج: "يا ريت بعد كده تاخدوا البطولات بمجهودكم مش بالحظ والحكّام وتحيّز اتحاد الكورة وعموماً يا سيدي مبروك .. علشان تعرف بس إن الأهلاويّة روحهم رياضية وبيباركوا لكم مع إن بطولاتكم كلها حرام ف حرام" .. وأثناء ما كنت باركّب له محلول علشان اعالجه وسوس لي الشيطان إني أدّي له حقنة هوا تجيب أجَله .. مش علشان باكرهه .. أبداً ده حبيبي واخويا .. أنا كنت بس عايزه يموت بين إيديَّ علشان اتفرج عليه وهوَّ بيطلّع ف الروح واتملّى من رؤية روحه الرياضيّة البهيّة وهيَّ طالعة واشوف روحه الرياضية دي شكلها إيه وجنس مِلِّتها إيه بالظبط.

أيها الإخوة الأهلاويّة الأعزاء: 

الأهلي نادي عظيم وأنجح نادي بيشرّف مصر في معظم الرياضات ودي حقيقة واقعة مش محتاجة مجاملة من حد .. لكن الدنيا مش مخلوقة للأهلي بس .. لكم إخوة في الوطن يشغلون حيّزاً من الفراغ المحدود على هذا الكوكب الأهلاوي التابع لمجرّة درب التِتش .. وبعد إذنكم معلهش ولو فيها إساءة أدب مني: الناس دي عندهم ميول تانية .. ومش لازم تفوزوا على طول .. حبوا لاخواتكم المصريين ف الزمالك والمصري والاسماعيلي والاتحاد اللي بتحبوه لنفسكم وسيبوا لهم كام ماتش وكام بطولة كده ع الماشي .. زكاةً عن عينكم وعافيتكم .. هيَّ الكحكة في إيد اليتيم عَجَبة؟ .. يا ساتر عليكم.

google-playkhamsatmostaqltradent